بعد زواج دام 20 سنة , الزوج يكتشف أن زوجته رجل


جان رجل بلجيكي عمره 64 سنة حاليا , كان قد تزوج من مونيكا سنة 1993 (كان عمره 43 سنة ) , لكنه لم يكتشف أن مونيكا قد خضعت لعملية تغيير جنس إلا بعد 20 سنة من الزواج . لقد كانت القصة محبوكة حيث أنها اتفقت معه على عدم الإنجاب لأن جان سبق له الزواج و لديه أولاد من زوجته السابقة . 
وقال جان في تصريح له لإحدى الصحف : " لقد كنت أعتقد أنها امرأة مثيرة , جذابة وكلها أنوثة ولم تكن لديها أية خصائص أو ذكورية مطلقا "

عاش الزوجان حياة عائلية سعيدة إلى أن وجد جان رسائل غرامية من رجال على جهاز الحاسوب الخاص بها , فتحولت القضية إلى الشرطة , فوجد أحد أصدقائه القدامى هناك أبلغه بأن مونيكا كانت قد خضعت لعملية تغيير جنس عام 1969 . وهنا كانت الصدمة .
ذهب جان عند مونيكا ودفعها على الجدار وقال لها أنه يعرف الحقيقة , هل أنت رجل ؟ عندها قالت له أنها كانت ولدا عندما ولدت لكنها خضعت لعملية تغيير جنس لأنها كانت مخنتة , فأصبحت امراة وأنها لم تجد مبررا لتخبره 
عندها قال جان : " لقد إنهار عالمي "

جان الآن لازال يخضع لعلاج نفسي , كما بدأت إجراءات الطلاق وأعلن بطلان الزواج لكن الحكومة البلجيكية رفضت طرد مونيكا من بيت الزوجية . 

لو أعجبك الموضوع . شاركه مع أصدقائك و اعمل إعجاب لصفحتنا على الفايسبوك . 

شاركهــا على فايسبوك