صحيفة شارلي إيبدوا تعلن عن توقيف صدور أعدادها

شارلي إيبدوا, صحيفة شارلي إيبدوا, الرسوم الكاريكاتورية المسيئة للنبي, الصحيفة الفرنسية شارلي إيبدو, Charlie Hebdo
قررت أسرة تحرير أسبوعية "شارلي إبدو" الفرنسية الساخرة وقف إصدارها لفترة لم تحددها "حتى تتعافى".. وقالت "آن أومال" المسؤولة الإعلامية بشارلي إبدو، في تصريحات نقلتها صحيفة "لو باريزيان" الفرنسية إن "أعداد المجلة ليومي 4 و 11 فبراير على الأقل لن تصدر في موعدها".. وتابعت: "يجب أن تتعافى الصحيفة حتى تصدر من جديد، ولكي نكون أكثر دقة لا يوجد تاريخ محدد بعد لصدور العدد رقم 1179، مجلس التحرير والمحررين في حداد وحزن وإجهاد ويحتاجون إلى وقت كي يصدرون العدد القادم".

من جانبه، قال رئيس التحرير "جيرارد بيارد" إن شارلي إبدو "ستستمر" دون أن يحدد بدوره موعدا لصدور العدد القادم من الصحيفة.. وفي موقع شارلي إبدو على الانترن، ظهرت رسالة من مجلس التحرير إلى القراء جاء فيها "القراء الأعزاء، قامت الصحيفة بفضل تعاطفكم ومساندتكم لها، لن ننساكم، موعدنا معكم في مراكز بيع الصحف في الأسابيع القادمة"، دون أن يذكر موعدا محددا.

وكان العدد الأخير (رقم 1178) من الأسبوعية والذي احتوى على رسوم كاريكاتورية ساخرة مما يقدّم على أنه تصوير لرسلول الإسلام، وحقق مبيعات قياسية حيث وزع نحو 7 مليون نسخة في أكثر من 20 دولة، بينما زادت عدد الاشتراكات في الصحيفة حيث وصلت لـ 120 ألف مشترك بعد أن كانت لا تتخطى الـ7 آلاف مشترك.. وجاءت هذه التطورات عقب ما شهده مقر الأسبوعية، في 7 يناير الماضي، من هجوم إرهابي أسقط أرواح منتمين لطاقم اشتغال "شارلي إيبدو".

كلمات مفتاحية:
شاركهــا على فايسبوك